close

أسلوب حياة

كيف تحفز نفسك للنهوض مجدداً؟

كثيراً ما تواجهنا فترات نشعر فيها بالعجز، بالاستسلام، بالذبول، وانعدام الحافز للقيام بأي خطوة للأمام. لذلك مهما كان الذي تمر به الآن تأكد بأنك لست وحدك.. وتأكد أيضاً بأنها فترة وتمضي. هناك مقولة أريدك أن تتذكرها سمعتها من ماري فورليو وهي: Nothing has meaning beside the meaning you give it, and
تابع القراءة
قنواتي المفضلة على اليوتيوب

قنواتي المفضلة على اليوتيوب

أعترف بأن أغلب وقتي ضائع على اليوتيوب أكثر من مواقع التواصل الاجتماعي الأخرى. أجد أن الرسالة تشدني أكثر إن كانت عن طريق الفيديو وتكون أجمل إن عرضت بطريقة مختلفة، فأكثر الـ (vlogger) الذين أتابعهم يكون لسبب واحد فقط وهو طريقة تصويرهم وإخراجهم للفيديو.. وليس لأني أريد أن أرى يومياتهم فقط.
تابع القراءة
اصنع-صباحك

اصنع صباحك

أحب الصباح كثيراً.. فهو الوقت الذي أجد فيه نفسي وأجد فيه إلهامي. دوماً ما أحرص على الاستيقاظ باكراً رغم أني لست مرتبطة بدوام محدد لأن ذلك يؤثر بشكل إيجابي على فعاليتي ومزاجي خلال اليوم والعكس يحدث عندما أفوت ساعات الصباح الأولى. أؤمن بأن الطريقة التي أبدأ فيها يومي تؤثر بشكل
تابع القراءة
فبراير-أين-تجد-إلهامك-؟

فبراير | أين تجد إلهامك ؟

عن الإلهام .. بعد يناير وحماس بداية العام الجديد الذي كان يميزه.. واجهت خلال شهر فبراير فترة توقف.. لم أشعر فيها بأي إلهام، توقفت فيها تقريباً عن فعل أي شيء وهذا شيء طبيعي والأفضل في هذه الفترة أن تعطي نفسك ما تحتاجه وهو في هذه الحالة فعل اللا شيء. لكن في نفس الوقت
تابع القراءة
ينايرماهو-دافعك-لتبدأ؟

يناير | ماهو دافعك لتبدأ ؟

عن البداية .. طوال هذا الشهر وأنا أحاول الإجابة على هذا السؤال.. ماهو دافعي؟.. ماهي الأسباب التي من أجلها سأحقق أهدافي؟.. ماهي المشاعر التي أرغب بالوصول إليها من خلال هذه الأهداف؟. فهذا العام لم أرد أن أضع أهداف مجردة فقط لأنه يجب علي ذلك، أو لأن الجميع يفعل ذلك بداية كل
تابع القراءة
عام من حياتي 2016

عام من حياتي.. 2016

2016.. لا أعلم كيف أصنفها حقاً. كانت مزيجاً من الحزن والسعادة، مزيجاً من الإنجاز والفشل، ومن قمة النشاط وقمة الكسل.. لم يكن هناك شيء في المنتصف بين هذه جميعاً!. ربما بسبب هذه المتضادات أصبحت أفهم نفسي أكثر وأصبحت أقدر على ملاحظة الأشياء التي تؤثر علي إيجاباً والأشياء التي تؤثر سلباً.
تابع القراءة
24 خلال 24 عام !

24 خلال 24 عام !

هذا العام أعتبره عام التعلم، عام السقوط والنهوض مرة أخرى  جربت فيه الكثير من الأشياء الجديدة وفهمت فيه نفسي بشكل أفضل .  على غرار العام السابق أحببت أن أدون اهم الدروس التي تعلمتها خلال هذا العام أيضاً .   1- أي حزن مهما بلغ سوف يمضي . 2- كلما كبرت
تابع القراءة
خطابات تيد

خطابات تيد التي أثَّرت في أسلوب حياتي

عندما قمت بتجديد المدونة تحديت نفسي بأن أنشر تدوينة كل أسبوع وتحديداً كل سبت . وفي الحقيقة ربط التدوين بيوم معين كان له تأثير إيجابي كبير على إنتاجيتي في المدونة . لكن كانت المشكلة عندما نفذت مني الأفكار أو بالأحرى كانت هناك ولكنها تحتاج إلى الكثير من الإعداد المسبق لذلك قمت بتأجيلها
تابع القراءة
ماقبل الجامعة !

ما قبل الجامعة !

بمناسبة بدء الدراسة أحببت أن أشارك بعض النصائح التي تمنيت لو عرفتها قبل دخولي الجامعة . تخصصت في إدارة الأعمال بجامعة الملك عبد العزيز وتخرجت منها العام الماضي . لذلك أغلب النصائح ستكون بناءً على تجربتي في هذه الجامعة . 1- الجامعة مرحلة في حياتك ستعبرها كغيرها من المراحل لذلك حاول الاستمتاع بكل
تابع القراءة
اخفض سقف توقعاتك

اخفض سقف توقعاتك

  كبشر نحن محاطون بالكثير من التوقعات سواءً تلك التي وضعناها لأنفسنا أم تلك التي وضعها الغير لنا والتي وضعناها لهم بالمقابل . نتوقع الكثير دوماً في كل شيء .. في علاقتنا مع الآخرين ، في العمل ،في  تجربة جديدة نخوضها ، أو حتى في شكلنا وكيف نبدو  . أشعر بأن
تابع القراءة